• التحالف الرائد في تصنيع السيارات على مستوى العالم يوقّع اتفاقية شراكة مع "جوجل" لعدة سنوات تهدف إلى توفير أنظمة ذكية للمعلومات والترفيه في سيارات رينو ونيسان وميتسوبيشي

  • سوف يستفيد التحالف من "أندوريد"، نظام التشغيل الأوسع انتشاراً في العالم، لتوفير مجموعة جديدة من الخدمات لعملائه، وهي "خرائط جوجل" و"مساعد جوجل" و"متجر جوجل بلاي"

  • دمج هذه الخدمات مع تحديثات البرامج والتقييم عن بُعد عبر تقنية "السحابة الذكية للتحالف"  


(دبي، الامارات العربية المتحدة) 19 سبتمبر 2018: أعلن كلٌ من "تحالف رينو- نيسان - ميتسوبيشي" وشركة "جوجل" عن إبرام شراكة تكنولوجية لدمج نظام التشغيل أندرويد في السيارات التي ينتجها أعضاء التحالف الرائد في تصنيع السيارات على مستوى العالم، وذلك من خلال توفير منصة للمعلومات والترفيه وتطبيقات تركّز على العميل، حيث ستشمل هذه التقنيات عدداً من الطرز والعلامات التجارية للسيارات، على أن يبدأ تطبيقها في عام 2021.    

وبموجب هذه الشراكة التكنولوجية، سوف يتم دمج "أندرويد"، باعتباره نظام التشغيل الأوسع انتشاراً على مستوى العالم، في السيارات المُباعة من قبل الشركات الأعضاء في التحالف على امتداد عددٍ من الأسواق، ويشمل ذلك توفير تفاصيل اتجاهات الطريق أثناء القيادة أولاً بأول من خلال تطبيق "خرائط جوجل"، وإتاحة الفرصة للدخول إلى عددٍ من التطبيقات على "متجر جوجل بلاي"، والردّ على المكالمات والرسائل الهاتفية، وتشغيل ملفات الوسائط المتعددة، والبحث عن المعلومات، وإدارة وظائف المركبة عن طريق الأوامر الصوتية باستخدام تطبيق "مساعد جوجل".  

سوف تقوم الشركات الأطراف في التحالف، التي باعت خلال العام الماضي 10.6 مليون سيارة في 200 سوق على مستوى العالم، بدمج تطبيقات وخدمات جوجل ضمن منصة للمعلومات والترفيه وأنظمة معتمدة على السحابة بهدف تحسين تجربة العملاء الذين يستخدمون سيارات رينو وميتسوبيشي ونيسان. وعلى الرغم من أن عدداً من السيارات التابعة للتحالف سوف تتضمن نظام "أندرويد"، إلا أن كل شركة سوف يتاح لها حرية بناء واجهة المستخدم الخاصة بها والمناسبة لعملائها من حيث اختيار وظائف بعينها تعمل ضمن منصة "أندرويد" شائعة الاستخدام.     

وتأتي هذه الشراكة في إطار جهود التحالف لتزويد المزيد من السيارات التي تنتجها الشركات الثلاث أطراف التحالف بخدمات التواصل والمعتمدة على التقنيات السحابية، وذلك ضمن "خطة التحالف 2022 متوسطة الأمد". ويجسد إعلان اليوم بالشراكة مع "جوجل"، والتي ستدخل حيز التنفيذ تزامناً مع مرور العام الأول على الخطة متوسطة الأمد، حرص التحالف على تبني الجيل المقبل من التقنيات. وبموجب الاتفاقية، يستهدف تحالف "رينو- نيسان- ميستوبيشي" زيادة مبيعاتها من السيارات إلى أكثر من 14 مليون وحدة سنوياً بنهاية عام 2022.  

كما تتضمن الخطة إطلاق 12 سيارة كهربائية جديدة عديمة الانبعاثات الكربونية، ومجموعة من التقنيات الجديدة بمجال القيادة الذاتية، ومواصلة تطبيق تقنية "السحابة الذكية للتحالف".

وسوف توفر هذه التقنية الجيل المقبل من أنظمة المعلومات والترفيه بوظائف تواصل آمنة، حيث تتيح منصة ذات قدرات لإدارة البيانات، وأنظمة معلومات وترفيه، وعمليات الترقية عبر السحابة، والتقييم عن بُعد لحالة السيارات التي تصنّعها الشركات أعضاء التحالف.  

ومن خلال تطبيق أحدث التقنيات التي توفرها الشركات الثلاثة الأعضاء في التحالف و"جوجل"، سوف تحظى السيارات التي تنتجها شركات التحالف بواحدة من أكثر أنظمة المعلومات والترفيه ذكاءً في السوق.

وسوف يستفيد سائقو هذه السيارات وركابها من قدرات "جوجل" و"أندرويد"، وذلك من حيث الدخول إلى منظومة تضم آلاف التطبيقات القائمة فضلاً عن مجموعة متنامية من التطبيقات الجديدة. وبفضل هذا التكامل الذي تتميز بها هذه الشراكة، والقاعدة المعرفية الواسعة على أيدي مجموعة كبيرة من المطورين ذوي القدرات الإبداعية، فسوف يتسنى لمستخدمي هذه السيارات الاستفادة بكل سهولة من التطبيقات شائعة الاستخدام.     

وفي معرض تعليقه، قال هادي زبليت، النائب الأول للرئيس لتطوير الأعمال في "تحالف رينو- نيسان - ميتسوبيشي": "سوف تتيح شراكتنا مع جوجل تمكين الشركات الثلاث الأعضاء في التحالف من إثراء تجربة مستخدمي سياراتهم، وهي تجارب غير متوفرة حتى الآن في السيارات، أو أنها متاحة ولكن على نطاق محدود، حيث يستطيع المستخدم توصيل الهاتف العامل بالأندرويد بنظام السيارة. وسوف نتيح من خلال الشراكة تجارب بتقنيات اتصال عن بُعد ذات قدرات هائلة ليستمتع بها عملاؤنا، سواء داخل السيارة أو خارجها، بالإضافة إلى الخصائص التي اعتاد عليها المستخدمون عبر تطبيقات جوجل وخدماتها، ومنها خرائط جوجل ومساعد جوجل ومتجر جوجل بلاي."      

من جانبه، قال كال موس، نائب الرئيس العالمي للسيارات المزوّدة بتقنيات الاتصال في "تحالف رينو- نيسان – ميتسوبيشي": "إن دمج نظام أندرويد ضمن أنظمة المعلومات والترفيه لدينا يعكس حرصنا على إضافة مستوى جديد من التقنيات الذكية لسياراتنا المزوّدة بقدرات التواصل. وفي المستقبل، سوف يصبح تطبيق مساعد جوجل، المزوّد بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي من جوجل، الوسيلة الوحيدة بالنسبة لعملائنا للتفاعل مع سياراتهم عن بُعد. وسوف يتم دمج تطبيقي خرائط جوجل ومساعد جوجل ضمن أنظمة المعلومات والترفيه الموجودة في سياراتنا، ليستفيد عملاؤنا بأكثر التطبيقات تطوراً والقائمة على الذكاء الاصطناعي. كذلك فمن خلال إمكانية الدخول إلى متجر جوجل بلاي، سوف يستمتعون بمنصة مفتوحة وآمنة تضم تطبيقات جوجل المصممة خصيصاً لهذه السيارات."  

من جهته، قال هيروشي لوكهايمر، النائب الأول للرئيس للمنصات والأنظمة في شركة "جوجل": "تحظى جوجل برؤية مشتركة مع تحالف رينو- نيسان – ميتسوبيشي، والمتمثلة في تقديم تجربة قيادة آمنة بتقنيات ذكية عن بُعد، من خلال التطبيقات والخدمات المعروفة بالنسبة للمستخدمين، والقابلة للتحديث والاتصال. وإننا في غاية السعادة بهذه الشراكة مع التحالف لتوفير عددٍ من أبرز تطبيقاتنا، مثل مساعد جوجل وخرائط جوجل، وغيرها من البرامج شائعة الاستخدام عبر متجر جوجل بلاي ونظام أندرويد، والتي سيستمتع بها السائقون والركاب على مستوى العالم."